Find Us OIn Facebook






كولالمبور مدينة جميلة وفيها عدة تقافات مختلفة متعايشة مع بعض بشكل راقي وكل يحترم الاخر ,الإسلام هو الدين الرسمي في أغلب الولايات الماليزية وأكبر الأديان في ماليزيا، على الرغم من أن المجتمع الماليزي مجتمع متعدد الأديان وهناك الديانة الهندوسية والبودية والمسيحية , رحلتى لكوالالمبور كانت بسيطة لم تتجاوز الاسبوع لم اتمكن من زيارتها بشكل جيد لاتعرف على هذه المدينة اكثر, الملفت للمدينة كما قلت عدة ثقافات فى ماليزيا بشكل عام يحكمها الدستور الذي يحترم جميع الثقافات و الديانات الموجودة في هذه المملكة , للوصول الى كولالمبور كانت رحلة متعبة مابين طرابلس والتوقف الاول بعمان والتوقف التانى كان ببانكوك ثم اخيرا الى كوالالمبور , الرحلة كانت حوالى 13 الساعة طيران تقريبا وكان سبب زيارتي لهذه المدينة ضمن الوفد المشارك لبطولة اسيا المفتوحة لرفعات القوى, بصفتى المسؤول الاعلامي باللجنة البارالمبية الليبية ,والرحلة كانت متعبة وممتعة في نفس الوقت كان يومي مابين الهوتيل والملعب , لم يتسنى لي الا يوم واحد للخروج وكان في المساء وذهبت الى مول كبير متخصص فقط بالالكترونيات و مشهور بهذه المدينة وكنت ابعث صور بالانستقرام من نفس المكان, ليس لذي ما اضيف في هذه التدوينة فالصور والفيديو يتحدثون اكثر عن الرحلة.





انشر تعليق

أحدث أقدم